Menu

اكتشف المزيد عن اللعبة المرعبة Dead Space 3

نوع اللعبة : رعب

تاريخ الإصدار : 2012

الشركة الناشرة : Electronic Arts

http://www.ea.com

الجهاز : PC و XBOX

الموقع الرسمي للعبة :

http://www.deadspace.com

لمحة عن اللعبة :

ابدى بعض المعجبون بالسلسلة قلقهم بأن Dead Space 3 لن تكون كمثيلاتها السابقات حيث يبدو أنه تمت إزالة الأروقة الخانقة والتوتر من المعارك الحامية على كوكب تاو فيلانتس (Tau Volantis) وهو ماجعل السلسة مشهورة منذ البداية، ولكن لعبة Dead Space 3 ليست كلها عن هذا الكوكب وإنما هناك تحدي في الجزء الجديد لإستكشاف أماكن مجهولة بالإضافة إلى أنها تأخذ اللاعبين إلى أماكن هادئة وتضيف في الوقته نفسه المزيد من المفاجآت للعبة.

تبدأ قصة Dead Space 3 بعودة البطل إسحاق (Isaac) الفار من وجه العدالة وهو يحاول البقاء متخفيًا والقيام بما في وسعه للفرار من من ماضية المؤلم، ولكن إختفاء إيلي لانجفورد (Ellie Langford) كان سببًا في أن يخاطر بكشف مكانه. وقبل ذهابه إلى كوكب تاو فيلانتس للقضاء على مخلوقات النكرومورف للأبد يقوم بالتعاون مع جون كارفر(John Carver) لإستكشاف أعماق الفضاء، وسيتعاون مع شخصية جديدة أخرى وهي عالمة تدعى سانتوس (Santos) وتقوم بإرشاد إسحاق والتواصل معه عن طريق جهاز الإتصال اللاسلكي في رحلته لحل لغز لانجفورد. ولسوء الحظ فإن ألعاب فيسرال (Visceral Games) وهو الأستوديو المطور لم يقم بإعطاء أي معلومات إضافية عن الشخصيات الجديدة التي ستنضم إلى إسحاق لإبقاء بعض الغموض في القصة.

عرض العشرين دقيقة التي قامت IGN بتجربته كان على متن سفينة البحوث اشمريا آسك (Ishimura-esque) التي تقطعت بهم السبل وسط حطام الأسطول المفقود، و هذا المكان لا يعني فقط تواجد الممرات الضيقة في Dead Space 3 ولكن سيكون هذا أيضًا شعار مهمتها الاخرى، فالأسطول المفقود هو مهمة جانبية يمكن للاعبين إختيارها لإستكشاف خفايا القصة وجمع معدات لنظام صناعة الأسلحة الذي سيتم الكشف عنه لاحقًا بالإضافة إلى استكشاف الفضاء الواسع. ويمكن إيجاد السجلات المسموعة والغنائم في كل مكان، ويمكن ايضًا إيجاد المزيد إذا قمت بالقفز خارجًا من غرفة معادلة الضغط والتحقق من حطام الطائرة في zero-g، وكل هذا يمكنك عمله في مهمة جانبية.

لايقتصر استكشاف الأسطول فقط على التنقل في متاهة من الممرات الصدئة ولكن تتواجد هناك بعض العناصر لحل الألغاز البسيطة أيضًا، وغالبية هذه الألغاز ليست مرهقة للغاية وهي ليست فقط عبارة عن تقليب المفاتيح بإستخدام قدرة إسحاق على التحريك عن بعد، ولكن هناك لغز في هذا الجزء غريب نوعًا ما وأكثر ملائمةً لروح الفضاء الميت، ينطوي هذا اللغز حول صندوق طاقة يوجد بداخله مجموعة من القواطع ولكل منها قيمة عددية مختلفة ولكي تتمكن من الوصول إلى المنطقة التالية من السفينة عليك إعادة توزيع الطاقة من إضاءة السفينة إلى وحدة المعالجة المركزية التابعة لها، لذلك تحتاج بعض الحساب الذهني البسيط ولكن عليك أن تضع في الحسبان أن إعادة توزيع الطاقة من إضاءة السفينة سيحول المكان إلى ظلام دامس ويصبح ذلك الممر الضيق موحشًا بعد أن غطاه الظلام. وتلك طريقة ذكية لدمج الألغاز البسيطة إلى حد ما وجعلها أكثر انسجامًا مع عالم الفضاء الميت وعمل إسحاق كمهندس.
جون كارفر ليس مجرد نسخة من شخصية إسحاق كلارك، ولقد تحدثنا من قبل عن ما يجعل كارفر شخصية رائعة في الطور التعاوني للعبة Dead Space، وهو جزء لا يتجزأ من القصة ولن تتمكن من الوصول لبعض المهمات بدونه. وهناك أيضًا أهداف عديدة ستكون متوفرة فقط عندما يكون هناك لاعب آخر يتحكم بكارفر لإتصال هذه المهام به، وهذا يجعل لشخصية كارفر قصة بحد ذاتها وليس مثل شخصية لعبة Halo الثانوية حيث يظهر كارفر في المقاطع السينمائية ولديه دور يتحدث فيه وأيضًا لديه قصته الخاصة.

لم تتوفق EA في العرض التجريبي للعبة في E3 حيث لم ينال على اعجاب الجمهور ومحبي سلسلة ألعاب Dead Space حيث بدت اللعبة وكأنها Lost Planet، ويكمن هذا التغيير بأنه تم إستبدال الممرات الكئيبة المظلمة بالأراضي الخربة المتجمدة، و قامت الشركة بالتركيز في هذا الجزء الجديد على الأثارة وعرفتنا بالشخصية الجديدة كارفر وبهذا تبدو كأنها لعبة مختلفة تمامًا، فهل تغيرت لعبة Dead Space ولم تعد لعبة الرعب التي عهدناها في السابق؟ في الحقيقة لقد رأينا العكس في المهمة التي على متن الأسطول المفقود، ففيها سنشهد لعبةDead Space كما عهدناها مره أخرى، فإسحاق سيكون وحيدًا في هذه المهمة بغض النظر عن التواصل اللاسلكي، وهذه السفينة مشابهه إلى حد كبير الـ USG Ishimura وهي السفينة الأولى التي واجه بها إسحاق رعب لا يوصف والذي تسبب به الـ Maker، وهذه السفينة تعطي إحساسًا مخيفًا وجميلًا في الوقت ذاته وهو ما اشتهرت به إفلام الرعب Alien. وفي الواقع فإن السفينة تعمل ويمكنك أن تشعر بذلك ومن المتوقع أنها تعمل على مفاعل أفتراضي ولكنها تبدو كأحد السفن التي تعمل بشكل أفضل على البترول.

ولكن ماقد يبعث على الإطمئنان لمحبي السلسلة أن هذا الجزء من اللعبة يعطي انطباعًا لـ Dead Space بالإضاءة الخافتة والأماكن الخانقة، وهناك سكون يبعث على القلق فالهواء في الممرات يبدو ثقيلًا وراكدًا وكأن أحدًا لم يتنفسه منذ أشهر، وأثناء سيرك في هذه الممرات اللعينة سوف تمر بأماكن ملطخة بالدماء أو الأحشاء وبعض الأروقة المليئة بالقطع البلاستيكية البيضاء المعقمة وكلها تحمل قصصًا مختلفة (وسوف تتسائل: ماذا حدث هنا؟)، ولربما كان أكبر مساهم في هذا الإحساس الرهيب التأثيرات الصوتية المفزعة المصصمة ببراعة، فعلى سبيل المثال هناك صوت شبيه بالتثاؤب الغريب في الخلفية والذي يتخلله وتيرة حادة ومكدرة وكل هذا مزعج للغاية

في النهاية يتوقف نجاح Dead Space 3 على قدرتهم على المزج بين الأجزاء المرعبة السابقة مع المقاطع السينمائية المثيرة، وقد تمكنت Dead Space 2 من عمل ذلك بطريقة رائعة ولكن إذا زاد محتوى الإثارة فيسكون من الصعب الموازنة بينهما. ومارأيناه نحن في آخر عرض تجريبي للعبة Dead Space 3 اشعرنا بإن المكان موحش ويحمل الكثير من الرعب.

http://www.youtube.com/watch?v=PJpPXWTBVBc

منقول من http://www.ign.com

Be Sociable, Share!

مواضيع متعلقة: